مفالاتنا

أفكار مشاريع صغيرة، قد تطرق بها أبواباً لشركة ناشئة

كل إنسان لديه أحلام كبيرة أو صغيرة في عقله ومليئة بالطاقة أيضًا. الحاجة فقط هي إعطاء الاتجاه الصحيح لطاقتك. 

فتجد أن معظمنا لما يمر على بعض الحالات الصعبة والأوقات المزرية في احدى مراحل حياته. قد يساهم فيها الوضع الذي تمر به الحكومات وتدني مستوى المعيشة و كذا معدلات البطالة ....

يحلم بأن يبدأ مشروعه التجاري ويكسب بعضاً من المال. لكن العديد منا لم ينجحوا نتيجة أفكار الأعمال الصغيرة. فيتخلى معظم رواد الأعمال المبتدئين عن أفكار تجارية بمبالغ معتبرة فقط من أجل الاستثمار الأولي والخوف من غسيل الأدمغة.

أفكار لمشاريع صغيرة

اليوم سنعرض عليك أفكار لمشاريع صغيرة لا تكلف الكثير يمكنك البدء بها، قد تكون نموذجاً لانطلاقة جديدة نحو آفاق وتحديات مختلفة لعلها توفق في تغيير نمط حياتك بالكامل. 

أفكار مشاريع صغيرة

كل فكرة جديدة لديها القدرة، على خلق مستقبل جيد للأفراد

يحتوي عالمنا العربي على العديد من التجارب والأفكار الملهمة، منها المشاريع الكبرى والمتوسطة التي تتطلب رؤوس أموال ضخمة، ومنها المشاريع الصغيرة والغير مكلفة.

فالشباب اليوم طموح لاطلاق بزنس مصغر غير مكلف من أي مكان وقطاع كان. يدر عليه ببعض العائدات كبداية. في خضم الأوضاع الصعبة نوعاً ما التي تعيشها العديد من البلدان العربية اليوم.

 والطلب المرتفع على المنتجات الرخيصة بسبب مستوى "متوسط الدخل الفردي" المنخفض تقريباً لدينا.

يزيد من فعالية هذا النوع من المشاريع ويفتح آفاقا واسعة لها. خاصة لما ندرك أن الطبقة الاجتماعية المتوسطة هي الغالبة على معظم مجتمعاتنا. 

ومنه لن أطيل عليكم أكثر، فيما يلي لمحة عن بعض هذه المشاريع المنخفضة التكاليف التي من الممكن أن تفتح لك آفاقاً لشركات ناشئة تفتح لك درباً، قد يضمن مستقبلك وتحوله للأفضل.

أفكار مشاريع صغيرة في المنزل

يعتمد ذلك على المكان الذي تريد أن تبدأ فيه عملك. ليست كل الأعمال تحتاج إلى مساحة في البداية. حيث يمكنك بدء الاشتغال من منزلك أو من منطقتك الحرة. 

فبداية شركتا Apple و Google لم تكن مبهرة كما تعلم. وكانت من مرآب بسيط. لذلك لا يهم أين تبدأ عملك. ما يهم هو الحصول على بعض المساحة من المنزل أو في عقد الإيجار بناءً على متطلباتك.

1- الشموع المصنوعة يدويا

الشموع مطلوبة دائمًا، لذا فهي خيار تجاري شائع جدًا. يأتي الطلب التقليدي على الشموع من الأغراض الدينية والزخرفية. خلال الأعياد والمهرجانات، أين يكون الطلب عليها مرتفعًا جدًا. 

بصرف النظر عن هذا، فإن الطلب على الشموع المعطرة والعلاجية يتزايد أيضًا هذه الأيام مع العديد من المطاعم والمنازل والفنادق التي تضفي أجواء خاصة مع هذه الشموع.

يمكن بدء أعمال صناعة الشموع من المنزل باستثمار منخفض التكاليف. تشمل المواد الخام المستخدمة لبدء العمل الشمع، والفتيل، والعفن، والخيط، وزيت العطر، إلخ.

 بالإضافة إلى المواد الخام الرئيسية، تحتاج أيضًا إلى بعض معدات صنع الشموع. ويشمل ذلك وعاء الصهر، ومقياس الحرارة، ووعاء جمع الشمع، ومقياس الترجيح، والمطرقة، والفرن (لصهر ​​الشمع).

2- المخللات

المخلل هو عنصر غذائي تقليدي يحظى بشعبية كبيرة. ستجد بالتأكيد نوعًا واحدًا على الأقل من المخللات في كل منزل. وبالتالي، إذا كنت ترغب في بدء بزنس صغير من المنزل، فإن عمل مخلل هو خيار آمن وسهل. 

بصرف النظر عن السوق الذي تستهدفه، فان هناك طلب كبير على المخللات في شتى الأماكن.

3- الخياطة

ينمو سوق الخياطة بعد كل سنة تمر علينا، فالعالم العربي يبلغ عدد سكانه اليوم حوالي 380 مليون نسمة حسب آخر احصائيات الأمم المتحدة. وهذا الرقم كله سيلبس شيئاً سواء قميصاً سروالاً أوغيرها. دون ذكر أقمشة التأثيث والتجميل والنظافة...

كل هذه النوعيات والكثيرة منها سيكون سوقاً جد مناسب مع منافسة قوية نوعاً ما، لذا من المستحسن أن تعتمد انطلاقتك على الجودة كي تقارع هذا الوسط التنافسي.

يتطلب هذا النوع من المشاريع آلة خياطة وبعض القماش، لكي تبدأ مشروعاً صغيرا من منزلك. لذا فقط اعمل جيداً واصبر فالصبر هو جزء مهم من خطة العمل.

4- المطهرات ومواد التعقيم

لمع هذا المجال بشكل كبير مع حلول الجائحة السابقة، ومثلما كانت هذه الأخيرة نقمة لفئات من المجتمعات كان نعمة على الأخرى. 

يتطلب المشروع معرفة مسبقة بمجال الكيمياء، فالخلطات هنا تأتي بطرق ونسب مدروسة ولا أنصح أي أحد غير خبير بذلك، بل وحتى لن أضع لك المواد المستخدمة كي لا تهم أبداً بالمحاولة.

5- تربية الحيوانات الأليفة

التجارة التي لن تخذلك حتماً، ان كنت صاحب خبرة صغيرة منذ طفولتك أو تجربة سابقة. وكانت لديك مساحة صغيرة داخل منزلك يمكنك البدأ ومن الآن باقتناء نوع من الحيوانات التي خضت تلك التجربة معها كالعصافير الأرانب الدجاج هامستر الأسماك القطط والشياه (خراف) ..... وتربيتها لكن هذه المرة بشكل جدي أكثر.

فقط رصيد معين من المال، وصناعة منزل صغير لها وبامكانك الصبر والمضي قدماً نحو هدفك، لكن طبعاً يجب الأخذ بعين الاعتبار دراسة السوق والنوع المتماشي كثيراً مع تلك المنطقة التي تقطن بها.

6- التعليم

يمكنك أن تصنع جيلاً مثقفاً، ولا يوجد  شيئ أفضل من ذلك. فهذا حقيقتاً أمر رائع لمن يملك الوازع الدراسي الملائم.

وهذا بتدريس شرائح من التلاميذ الذي يودون تطوير من مستواهم، والتعلم أكثر قصد النجاح في دراستهم وحياتهم الاجتماعية.

التعليم لا يتطلب الشيئ الكبير فقط غرفة فارغة، سبورة وأقلام وورق الكتابة، وخطة تعليمية. يمكن أن تضيف لبرنامجك العديد من الاضافات الأخرى التي قد تساعدك أيضاً على أداء مهامك.

7- الوجبات الغذائية 

اليوم أصبح كل شيئ يتطلب هذا فالعمال والمتمدرسون الذي يأتون من مناطق مختلفة يبحثون عن هكذا خدمات لتقديم وجبات كاملة صحية منزلية. بدلا من الأكل اليومي الغير صحي في الخارج.

وجبات افطار أو عشاء معينة بأطباق متوافقة بأسعار مغرية سيكون حلاً ملهماً خاصتاً ان كانت يديك خبيرة وطيبة المذاق.

8- صناعة الحلويات

ليس بالشيئ الجديد طبعاً فالكل أحياناً يسجل طلبيات لأعراس أو أفراح، لبعض الحلويات قصد صناعتها نظراً لغلاء الأسعار بعض الشيئ في المحلات. والثقة المتبادلة بين هذه الفئة من المجتمعات.

افكار مشاريع على الانترنت

افكار لمشاريع من على الانترنت

1- البرمجة

والأمر لا يتطلب حديثاً مطولاً عنها فقط اكتب برمجة في خانة البحث في غوغل وستجد ملايين المصادر التي تتحدث عن ذلك.

باختصار أهم مجالات البرمجة التي يمكنك البدأ فيها وهي 4 أنواع:

  • Web Devloper: وهي ما يختص بمواقع الأنترنت بمختلف أنواعها
  • Desktop Devloper: وهي ما يتعلق ببرامج الحاسوب
  • web Application: وهي ما يختص بتطبيقات الهواتف
  • DataBase: قاعدة البيانات التي تعتمد عليها كل أنواع البرمجة
فقط اختر مجالك، ثم حدد اللغة المناسب لهذا المجال وابدأ بهدوء، ان كنت لا تملك أدنى خبرة وتريد البدء في التعلم أنصحك بـالقناة المميزة للمميز Elzero Web School أو Noor Homsi

2- التسويق الالكتروني

العالم اليوم تحول الى رقمي، فان كان لديك مشروع منزلي مثلاً من التي ذكرناها سابقاً أو أي فكرة لسلعة معينة ولا تملك محلاً أو لا تملك القدرة على كراءه.

يمكنك فتح محل الكتروني أو ما يعرف بــ Ecommrce وعرض منتجاتك عليه، مع خطة تسويقية جيدة ويمكنك التطور أكثر وأكثر. الأمر يتطلب نوعاً من الصبر طبعاً.

هناك محلات مرتفعة الثمن، لكن يمكنك الانطلاق بخطة منخفضة السعر، وتحديثها حسب النتيجة التي وصلت اليها.

ستجد ضالتك في هذه القناة حتماً: Noura Sa'd

3- التصميم

ان كنت مصمما سواء للـ Photoshop أو illustator أو Affter Effect ... يمكنك صناعة potofilio لخدماتك وعرضها على العملاء سواء عبر منصة فريلانس أو بشكل مباشر.

بالمناسبة مجال التصميم عالي المنافسة ولابد من التمكن الجيد، لكن ان كنت مبتدءاً فلا تخف لا يكلف الله نفساً الا وسعها فابدأ بما هو مناسب لك وحاول وضع اسعار تساعدك على الانطلاق.


3- اليوتيب 

كاميرا قوية أدوات تصوير والاضاءة أو هاتف ملائم، هذا ما يتطلبه الأمر. لكن هنا سلعتك الأهم هي محتواك فالمشاهد هو من سيحكم على مشروعك في الأخير.

طبعاً الأمر يتطلب الابتعاد عن الخوف والتركيز على المجال الذي تحبه، وبعض تكتيكات الالقاء والمونتاج التي تملكها مسبقاً.

سيكون  من أحسن اساتذة اليوتيب Al-Munthir Saffan

4- التدوين

ان كنت تملك قلماً حكيماً فهذا المجال لك طبعاً، فيمكنك فتح مدونة بلوغر أو موقع الكتروني ووردبريس ونشر عليه أفكارك، وتطلعاتك وكل ما يهم جمهورك الذي تستهدفه.

في البداية عليك أن تتعلم مجال السيو "Seo" المختصر لـ "Srarch Engine Optimization" وهو المجال الذي سيظهرك على صفحات ونتائج غوغل لتنال زيارات وعوائد عنها.

أو يمكنك الانضمام لاحدى منصات الفريلانس، وتقديم خدمات ككتابة مقالات أو الترجمة أو تحرير المستندات .....

5- التعليم عن بعد

وهو المستقبل المحتوم المتجهون اليه. التعليل عن بعد لا يتطلب أي تكاليف كبيرة فقط حاسوب وكاميرا وخطة تدريس. لتنطلق في مشروعك.

أو بتسجيل كورسات تعليمية وتحميلها على احدى مواقع بيع الكورسات كـ Udemy و Coursera وغيرها وفي مختلف المجالات الدراسية الأكاديمية والتعليمية.

فريلانس

المصطلح الأكثر شيوعاً في عالم الربح من الانترنت يدخل فيه التصميم البرمجة الخدمات الالكترونية والعديد من الاعمال في الاطار الرقمي.

نذكر أيضاً الكتابة التسويق الالكتروني صناعة الفيديو والمحتوى والمونتاج وكذا التعليم عن بعد وبعض المجالات الأخرى التي من الممكن أن تكون ذا نفع لأصحابها.

المنصات الأكثر شيوعاً لمثل هذه النشاطات: 

الأجنبية:

العربية:

فكرة لبزنس بسيط

1- الملابس الداخلية

التفاهم مع خياط منزلي مثلاً، يُمكنك من اقتناء الملابس الأقمصة الداخلية والقبعات الصغيرة الخفيفة ذات الجودة الجيدة والجميلة التي يقدرها الزبون.

أو التنقل لأكبر سوق وانتقائها بأقل الأسعار الممكنة، وإعادة بيعها في منطقتك، وسترى مدى فعالية المشروع وهل يتطلب الأمر التقدم أكثر أم لا.

2- بيع النبانات والأعشاب الخضراء 

مشروع صغير جد مربح يشمل بيع لأنواع مختلفة من النباتات والأعشاب، من بقدونس سبانخ ليمون، حمص، كزبرة، ....

فالقائمون على هذا النوع من التجارة قليلون وغير دائمون، لذا ان كنت تنوي وتحب هكذا أعمال فسنتمنى لك التوفيق في ذلك. 

فالمشروع حقيقتاً غير مكلف وغير متعب، بالإضافة لأنه أساسي وضروري داخل أي سوق خضار.

3- بيع التوابل

تجارة برأس مال صغير لكنها مربحة جداً، خاصة وان كانت حرفة العائلة. حيث يمكنك التنقل واقتنائها من أفضل مصادرها وبمختلف أصنافها واعدة بيعها في محلك الصغير.

يعتبر تجارة التوابل من المشاريع الصغيرة المربحة جداً نظراً لقلة بائعيها وضروريتها في مطابخ اليوم.

افكار مشاريع مبتكرة

من السهل جدًا أن نفهم أن عبارة "فكرة مبتكرة" تشير إلى المشاريع التي تستحق استثمار المال والوقت فيها. لكن قبل كل شيء وفي وقت لاحق سوف يؤتي ثماره بالتأكيد. 

حيث ستصبح هذه الأفكار التجارية الجديدة متطلعاً جديداً في القريب العاجل وأيضاً ذات صلة ومطلوب. يمكنك تحديد بعض الأفكار الواعدة والأكثر إثارة للاهتمام في المستقبل.

1- حل مشكلة المياه

يوجد بالفعل أكثر من 7 مليارات شخص على كوكبنا، والمياه في تناقص ملحوظ. مع صعوبة تنظيفها بالإضافة لمعدل التلوث المروع. 

يتيح لك مثلاً المغامرة باقتناء جهاز تزويد المنزل بالمياه بأمان. فكرة غريبة على البعض الآن لكنها استثمار المستقبل.

بالإضافة إلى ذلك، فهي اقتصادية للغاية وتجعلك تستهلك المياه بعقلانية أكثر.

2- الكهرباء من طاقات المتجددة

ربما ليست بالشيئ الجديد بالنسبة للكثيرين، لكن يراه العالم المنفذ الوحيد القادر على تعويض ولو جزئي لأي انهيار مفاجئ لغياب الطاقات الغير المتجددة.

الألواح الشمسية ومراوح الرياح هي الطرق الأكثر شيوعاً وأرقامها في تزايد مستمر كونها السبيل الحالي الوحيد للسد من بعض حالات احتياج الطاقة، وتوفرها على ميزة تركيبها في أي مكان قريب من المستهلك فوق البيوت والعمارات والمصانع، عكس مراكز التوليد التقليدية.

3- تدوير البلاستيك

فكرة قوية أخرى لدينا الآن وأرى أنها ذات كفاءة حقاً. حيث ببعض معدات المعالجة والقوالب يمكنك اعادة تدوير تلك البقايا البلاستيكية الى أدوات قابلة للاستعمال.

ان لم تتمكن من اقتناء معدات التدوير يمكنك البدء بجمع نفايات البلاستيك واعادة بيعها، الى غاية الوصول لهدفك.

4- مزرعة أسماك

نعم الأمر ليس صعباً، فاليوم العديد من الناس حول العالم يشرعون في مثل هذه المشاريع من أسطح منازلهم، وغرفهم. كيف لا وهم أدرى بما قد يدر عليهم مثل هكذا مشروع.

ان بدى لك الأمر غريباً يمكنك أن تطلع على عائداتهم خاصةً أوقات البرد وصعوبة خوض غمار البحر. فتجد هؤلاء هم الحل الوحيد المتبقي للأسواق لتوفير هذه الثروة السمكية.

أفكار مشاريع صغيرة للنساء

1- التنظيف

ألقوا بتلك النظرة الفاشلة لهذا المجال جانباً، فالعديد من النساء التي توفي أزواجهم أو تطلقوا أصبح هذا المجال المعيل الوحيد لهم ولعائلاتهم. رغم أن نظرتهم كانت مختلفة قبل أن يصادفوا واقعهم الجديد المؤلم.

يمكنكم البدء لوحدكم أو مع احدى الصديقات أو أحد أفراد العائلة، ان رأيتم أي تطور أو شيئ من ذلك يمكنك المرور لانشاء مجموعة وتنظيم أوقات العمل. مما قد يصبح الأمر يوماً ما شركة رائدة.

2- الحرف "الخياطة الحلاقة الطبخ  الطرز والتجميل"

لا يمكن للحرف أن تسقط فهي شغل العقل واليد السريعة. لذلك أي مهارة قد تعلمتها يمكنك وضعها في خطة وجعلها أفضل.

كل ما في الأمر انكِ تبدئين الآن قبل الغد.

3- إدارة موقع أو صفحة لمواقع التواصل الاجتماعي

يمكنك العمل عند احدى الشركات أو العملاء عن بعد بادارة مواقع لمتاجر الكترونية أو العمل في صفحات ومساحات لمواقع التواصل الاجتماعي.

وهي مسؤولية حقيقتاً وسيبدو لك الأمر صعباً في البداية ان كنت جديدة في المجال، لكن وبمجرد أن تمتلكي بعض الخبرة، سيصبح الأمر مجرد روتين ومبلغ اضافي معتبر.

4- حضانة أطفال

كيف لطبيب وطبيبة أن يرعوا أطفالهم وقت عملهم ان لم يضعوا أولادهم عند أشخاص موثوقين. لذا قد يبدأ العمل من منزلكِ وهو أمر جيد.

ان استمر الوضع للافضل يمكن فتح دور حضانة صغير، وتوفير مختلف سبل اللعب والراحة فيه.

وأنا واثق أن الأمر سيكون أفضل مع مرور الوقت. نظراً للتطور السريع الذي يشهده المجال.

أفكار لمشاريع ناجحة

حتى نكون صادقين معك، نجاح أي مشروع يقترن بخبرتك في المجال الذي ستلج اليه والخطة التي ستدخل بها. والأهم وفي صبرك لبلوغ الهدفك.

الصبر هو الخلفية الأولى والأهم لنجاح الأعمال.

__جون دافيسون روكوفيل

لذا نجد أن أغلبية المشاريع الناجحة تكون طويلة الأمد بالنسبة لوقت المشروع. وهذا دليل على الرؤية التي يمتلكها أصحابها اتجاه مشروعهم.

من هذه المشاريع:

1- الذهب

يمكن اعتباره كمدخرات في المدى القصير. لكنه مشروع ناجح لا غبار عليه، لمن يملك العقل والصبر على أمواله، فالتذبذبات التي يشهدها المعدن الأصفر في المدة قصيرة قد تضر بمشروعك. 

لكن على المدى البعيد لن يخيبك أبداً وسيكون طريقك نحو مال، فقط ان كنت تجهل طريقة ذلك وكنت عاملاً يمكنك تخزين أموالك في شكل سبائك ذهبية من 10 و5 غ وغيرها. 

لتجد أنها بعد 3 سنوات فما فوق ارتفعت بشكل مذهل وكلما زادت المدة زادت قيمة الأرباح، فأصل كل أموال العالم. هو المعدن الأصفر.

2- الإبداع في الحرف

لابد أن يأتي اليوم الذي يجالس فيه النجاح الشخص المبدع. فهم اليوم فئة قليلة وسط الاستنساخ الكبير الذي أصبح يغزو الأسواق. 

فان تحاكي بين مجالين، ان تضيف لمستك الخاصة أو أن تدقق في تفاصيل ما تؤديه. سينتهي بك حتمياً الى ضوء آخر النفق لا محالة.

3- خدمات السيارات 

كل شيئ يتنامى باستمرار الا وسُوقه لن يخذلك. فقط ضع استراتيجيتك وحافظ على هدوئك.

العالم اليوم مليئ بالسيارات و بمختلف الموديلات فان كان مجالك متعلق بهذا قطاع فلا أظن أنك ستخسر. فتغيير الإطارات إعادة الزجاجات معالجة الطلاء والخدوش....

كلها أعمال لها نصيب ملموس في سوق الأعمال.

فكرة بزنس بأقل من 100 دولار

من أكثر المشاريع الصغيرة التي أراها ناجحة ومضمونة، هي خدمة التوصيل.

فشراء دراجة هوائية فقط، والتوجه نحو المحلات المختلفة كالبيتزا والأدوات والمقتنيات المنزلية...، وعرض خدماتك عليهم سيكون طبعاً جيداً ولا أظن أبدا أنه سيخيب ظنك.

بمجرد أن تكبر دائرة معارفك وبانك سيصبح الأمر أكثر جدية وحتماً ستفكر في تطوير مشروع وتحويله الى خاص. طبعاً ان لاقى الصدى الذي كنت تنتظره.


نظرًا لعدم إمكانية الوصول إلى الموارد المتاحة، يتعين على المرء أن يبدأ بصناعة صغيرة الحجم. ولذا لا يوجد سبب لفقدان الأمل.

فكل شركة عملاقة اليوم كانت يوماً ما مجرد فكرة ثم عربة مرآب أو غرفة من منزل... لذا لا يهم مقدار الخوف الذي تشعر به حيال أموالك البسيطة. لكن الخوف الأكبر أنك لم تفعل شيئاً.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق