مختارات

لماذا عطستين أو أكثر، وليس عطسة واحدة؟

لماذا عدد العطسات زوجي؟
لماذا عطستين أو أكثر؟

العطس، رد فعل انعكاسي للمهيجات التي تتلامس مع الممرات الأنفية. لكن هناك خرافات كثيرة متعلقة به يأخذها العديد من شعوب على محمل الجد. 

فمثلاً عند شعوب الأرمن، يقال دائمًا أن العطس مرتين أفضل من واحدة. ولابد أن تلتحق الأولى بثانية. لمعتقد سائد لديهم يقول أنه إذا عطست مرة واحدة، فمن غير المرجح أن يتحقق هدفك مستقبلاً. لكن العطسة الثانية ستزيل كل العلل أو الخراب الذي قد يقف في طريق تحقيق أهدافك.

اعتقاد ياباني شائع آخر، يفسر العطس مرتين بدلاً من مرة واحدة بأن شخصًا ما يتحدث عنك خلف ظهرك.

لا تستطيع سماع المزيد من هذه الخرافات الغير منطقية؟، إذن تابع معنا وسنطلعك على الجانب العلمي عن لماذا نعطس عطستين أو أكثر دون عطسة واحدة؟.  وسنحاول أن نشفي غليلك قليلاً.

كيف يحدث العطس؟ 

يمثل العطس زفير منعكس متفجر! يحدث بشكل لا يمكن السيطرة عليه عند البشر والعديد من الحيوانات (كالكلاب، الخيول، إلخ). ويتوافق مع طرد صاخب للهواء من الرئتين عبر الأنف والفم.

وصفه علماء الأحياء بأنه "حاجز دفاعي"، ويستخدم لطرد الشوائب من الأنف عن طريق الزفير. غالبًا ما يحدث بسبب عنصر يهيج الغشاء المخاطي للأنف: الملوثات والغبار وحبوب اللقاح ...

عندما تعطس، يتم طرد الهواء بسرعة لا تصدق. فبعد التنبيه من المحفز، يأمر الدماغ بانقباض الحجاب الحاجز. تتبعه عضلات البطن والعضلات الوربية. حيث تتفتح الحنجرة على مصراعيها للسماح للهواء بالخروج من خلال الفم والأنف. 

يمكن للعطس أن يطلق حوالي 40.000 جسيم بقطر0.5 إلى 5 مم بقوة العطس. أما سرعة الهواء الصادر فتقدر من 150 إلى 1000 كم/ساعة، أو 85٪ من سرعة الصوت. 

لماذا أكثر من عطستين؟

كما ستلاحظ، فإن العطس دائمًا ما يحدث في أزواج أو أكثر. وغالبًا ما يستغرق الأمر الكثير من المرات لتنظيف الممرات الأنفية المتهيجة. ويمكن لبعض الأشياء الغريبة أن تجعلنا نعطس بما في ذلك:

  • التمارين الرياضية.
  • الفلفل.
  • الجراثيم.
  • الغبار.
  • حبوب اللقاح.
  • وبر الحيوانات.
  • الملوثات.
  • أشعة الشمس. 
  • وحتى الضوء والجنس في بعض الأحيان.

هناك أيضاً محفزات أخرى كنزلات البرد، والأنفلونزا، والعواطف القوية، والعفن، وبعض الأدوية وتعتبر كلها إضافة أخرى للقائمة. ومع ذلك، لا يمكنك العطس أثناء نومك وهذا نظراً لاسترخاء أعصاب العطس آن ذاك. لذلك من الممكن أن يوقظك المهيج حتى تعطس!.

بينما يعطس بعض الأشخاص ثلاث مرات أو أكثر بدلاً من مرتين، فإن العطس المتعدد على التوالي أكثر شيوعًا من العطس الأحادي. وفقًا لـبعض الآراء العلمية، حيث يعمل العطس كإعادة ضبط لبيئتنا الأنفية. وتخليص أنوفنا مما يزعجها.

لذا قد يستحق في بعض الأحيان عطستين أو ثلاثة أو أربعة. وبالمثل فإن العطس يحمي جسمك عن طريق تطهير الأنف من البكتيريا والفيروسات. فإن لم تزل المحفزات فربما سيستمر عطسنا لمرات متعددة.

لكن، ما يأكد عليه العلماء أن عطسة واحدة غير كافية مهما كانت قوية، لتنقية أنفنا من مزعجاته.

المصدر

2     1

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق